احاديث متنوعهفكر وادب ولغه

بركة رمضان

بقلم . منى الحضرى

بركة رمضان” ليست مجرد عبارة من كلمتين، بل للعبارة أصل توارثه الأجداد والآباء على مر السنين، وها أنا أتذكر حرص والدتي في ذلك الماضي البعيد -القريب إلى قلبي- على اغتنام وعدم إضاعة بركة الشهر الكريم والتي كانت تتمثل وقتها في مقدار كبير من (العجين) تقوم بخبزه هي ونساء العائلة والجارات ثم يتقاسمنه فيما بينهن كي تعم البركة بيوتهن ولا تبرحها بعد رحيل الشهر الفضيل.

وعلى بساطة الفكرة إلا أنها تحمل بين طياتها أسمى معاني الخير والبذل والعطاء، ورغم أن تلك الذكريات الغالية أصبحت ثمة ماض يحملنا إليه الحنين كلما قسى علينا ذلك الواقع المادي الذي نحيا تفاصيله دونما روح إلا أن بركة رمضان ستظل باقية فينا ما دامت الحياة، وكلما دارت الأيام وعاد ذلك الضيف الذي يأتي كل عام ليكرمنا ويضييء قلوبنا قبل بيوتنا بفيض من نور الإيمان، ولا أوحش الله منك يا شهر الصيام!

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *