فكر وادب ولغه

خاطرة بو مع بسمة جمال العدل

الزيادة_من_نوع_عملك

كتبت .بسمه العدل

الزيادة_من_نوع_عملك

 

و أنا بقرأ القرآن و بحاول أتدبر ركزت كده في آيات الزيادة 

يا تري ربنا بيزيدك من ايه ؟

لقيت إن رينا بيزيدك من نوع عملك !

 

بمعني إن..

?اللي بيهتدي ربنا بيزيده هدي..

“وَالَّذِينَ اهْتَدَوْا زَادَهُمْ هُدًى وَآتَاهُمْ تَقْوَاهُمْ ”
{17سورة محمد}

“وَيَزِيدُ اللَّهُ الَّذِينَ اهْتَدَوْا هُدًى ” ﴿76 مريم﴾

?اللي بيؤمن ربنا بيزيده إيمان..

“فَأَمَّا الَّذِينَ آمَنُوا فَزَادَتْهُمْ إِيمَانًا وَهُمْ يَسْتَبْشِرُونَ”
﴿١٢٤ التوبة﴾

“لِيَسْتَيْقِنَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ وَيَزْدَادَ الَّذِينَ آمَنُواإِيمَانًا”
﴿31 المدثر﴾

? اللي بيتضرع و يخشع ربنا بيزيده خشوع..

“وَيَخِرُّونَ لِلْأَذْقَانِ يَبْكُونَ وَيَزِيدُهُمْ خُشُوعًا”
﴿109 الإسراء﴾

?اللي بيستقوي ربنا بيزيده قوة علي قوته..

“يُرْسِلِ السَّمَاءَ عَلَيْكُمْ مِدْرَارًا وَيَزِدْكُمْ قُوَّةً إِلَىٰ قُوَّتِكُمْ”
﴿٥٢ هود﴾

?اللي بيشكر ربنا بيزيده من فضله ? نعم و عطايا و محبة و بركة..

“وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِنْ شَكَرْتُمْ لَأَزِيدَنَّكُمْ” ﴿٧ ابراهيم﴾

?اللي بيُحسن ربنا بيزيده إحسان و وعده بالحسني اللي هي الجنة و زيادة كمان ?

“لِلَّذِينَ أَحْسَنُوا الْحُسْنَىٰ وَزِيَادَةٌ”
﴿٢٦ يونس﴾

“لِّلَّذِينَ أَحْسَنُوا فِي هَٰذِهِ الدُّنْيَا حَسَنَةٌ ۚ ”
{30سورة النحل}

“وَمَنْ يَقْتَرِفْ حَسَنَةً نَزِدْ لَهُ فِيهَا حُسْنًا”
﴿23 الشورى﴾

?و اللي في قلوبهم مرض زادهم الله مرضاً..

“في قُلُوبِهِم مَّرَضٌ فَزَادَهُمُ اللَّهُ مَرَضًا ۖ وَلَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ بِمَا كَانُوا يَكْذِبُونَ”
{10سورة البقرة}

“وَأَمَّا الَّذِينَ فِي قُلُوبِهِمْ مَرَضٌ فَزَادَتْهُمْ رِجْسًا إِلَىٰ رِجْسِهِمْ”
﴿١٢٥ التوبة﴾

?اللي بيظلم ربنا بيزيدهم من جنس عملهم بردو:

“ظلماً، تباراً، ضلالاً”

“وَلَا تَزِدِ الظَّالِمِينَ إِلَّا ضَلَالًا”﴿24 نوح﴾

“وَلَا تَزِدِ الظَّالِمِينَ إِلَّا تَبَارًا”﴿28 نوح﴾

“وَنُنَزِّلُ مِنَ الْقُرْآنِ مَا هُوَ شِفَاءٌ وَرَحْمَةٌ لِلْمُؤْمِنِينَ وَلَايَزِيدُ الظَّالِمِينَ إِلَّا خَسَارًا” ﴿82 الإسراء﴾

يعني الزيادة في الخير و الشر علي حدٍ سواء

زيادة الخير فتح من الله..
و زيادة الشر ضيق و كرب..

ربنا عادل جداً و بيجازي كل واحد علي أد عمله و نيته?

و كل ده اتلخص في الآية العشرين من سورة الشورى، وهي قوله تعالى:

﴿مَنْ كَانَ يُرِيدُ حَرْثَ الْآَخِرَةِ نَزِدْ لَهُ فِي حَرْثِهِ وَمَنْ كَانَ يُرِيدُ حَرْثَ الدُّنْيَا نُؤْتِهِ مِنْهَا وَمَا لَهُ فِي الْآَخِرَةِ مِنْ نَصِيبٍ (20)﴾
[ سورة الشورى ]

ربنا هيزيدنا من نوع عملنا،و من اللي مُقبلين عليه خير أو شر

اللهمّ اجْعل نِعَم الدُنيا متَّصِلة بِنِعم الآخرة و زيادة الدنيا زاد للآخِرة ?

#الزيادة_من_نوع_عملك
#اختار
#خير_أو_شر
#دنيا_أو_آخرة
#اللهم_حرث_الآخرة
#تدُبر
#بسمة_العدل
#خاطرة_بو

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *