فكر وادب ولغه

فنجان قهوه مع ماهيتاب احمد

كل شىء سيمر

كتبت .ماهيتاب احمد عبد الباسط

دائما ما نسمع جملة كل شئ سيمر، جميل هذا الاحساس وهذه القناعه ولكن ألم يخطر ببالك ابدا أنه لن يمر وحده؟ بل سيمر معه عمرنا ووقتنا وحياتنا
قد يخيل للقارىء انى احثه على عدم التقبل واننى اخبره ان لا تدع شيئا يمر وعش كل لحظاتك حتى السىء منها، اصبت عزيزى القارىء فمن اخبرك انك لو عشت تفاصيل حياتك حتى لو السىء فيها سيجعلك حزينا ؟.

اغمض عينيك لحظه وارجع لموقف احزنك كثيرا احزنك لدرجه انك تمنيت لو انه يمحى من ذاكرتك للابد، اخبرنى بصدق هل انت نفس الشخص قبل وبعد هذا الموقف، وهل لو عاد لك موقف مشابه ستتعامل معه بنفس اخطاء الموقف الاول ؟
بالطبع لا يا عزيزى فموقفك الحزين قد ولى وانتهى قد يترك بعض الاثار البسيطه كلما تذكرته، لكنك استفدت منه اثقلت شخصيتك تعلمت مواجهه المواقف المشابهه فى المستقبل باكثر حكمه من ذى قبل.

عزيزى تقبل ان تخطأ وتبكى وتخذل كما تتقبل كونك محبوب وناجح ومستمتع فالحياه دائما ما تخبرنا رساله لكننا نختار ان نتجاهلها ان حقا كل شىء سيمر لكنها هنا تقصد كل شىء حرفيا الحزين والسعيد لن نعيش ابدا على وتيره واحده فمادمنا عرفنا انها ستمر واننا سنمر معها فالنستفد ونتقبل ونهدأ لنلتقط انفاسنا ونجعل المرور باقل الخسائر واكثر الدروس المستفاده حتى لا يمضى العمر ونحن قد تجاهلنا دروسه كلها ..

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *