فكر وادب ولغه

اسعدتني حفيدتي

قصه قصيره

بقلم الكاتب الصحفي إبراهيم فوزي محمد

ابكتني جني عندما سارت الدموع في عينيها عند زيارتها لي عندم قدمت لي اختها منه كاس من العصير لأنها أرادت أن تقدمه لي هي فبكت فدخل السرور الي قلبي وأخذت كاس العصير ووضعته في الصينيه عل السفرة لتقدمه لي جني وقدمته بالفعل فبكت منه ودخل السرور الي قلبي مره اخر فأخذت الكاس ووضعته في الصينيه وقلت لهم كل وحده فيكم تضع لي كاس واشرب الكاسات الاثنين وهذا حصل بالفعل فقالت منه انا احب جدي أكثر واحده فيكم وسارت المشكلة تتردد وجميع من في المنزل يضحك بسبب حنان الاطفال لجدهم وهذا يرجع إلي تربية الام للاطفال ونشأ روح المحبة والحنان الي جدهم فسألت عبير بنتي وسندي من في اولادك يحبني أكثر فقالت يابي الاثنين فسار قلبي يرتعش من حنان احفادي وحبهم لي فهذا يرجع إلى نشات الاطفال علي والاقارب روح الموده وصلة الرحم فاتمني من كل ام الجنه تحت قدميها أن تراعي صلة الرحم بين الأب والجد والجيران والأصدقاء تهانينا لكل ام احسنت تربية او لادها

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق